١٤ يونيو ٢٠٢٤هـ - ١٤ يونيو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | الاثنين 15 يناير, 2024 3:25 مساءً |
مشاركة:

"إمباور" راعي ماسي لمؤتمرات ومعارض الجمعية الدولية لطاقة المناطق خلال 2024

أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي ش.م.ع "إمباور" أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم عن مشاركتها ورعايتها الماسية لأبرز المؤتمرات والمعارض المتخصصة في تبريد المناطق وتحديداً فعاليات الجمعية الدولية لطاقة المناطق (IDEA) لعام 2024 والتي تتضمن رعاية ماسية لـ IDEA CAMPUS ENERGY 2024 الذي سيتم انعقاده في سان فرانسيسكو بين 20 و 23 فبراير 2024 والمؤتمر الرئيسي IDEA 2024والذي سيعقد في أورلاندو بالولايات المتحدة الأمريكية بين 17 و 20 يونيو 2024 بالإضافة الى ندوات وورش عمل متنوعة حول تبريد المناطق وغيرها تحت برنامج الراعي المستدام، وهي الأولى من نوعها لمؤسسة في الشرق الأوسط، حيث تحظى تلك الفعاليات والمؤتمرات باهتمام عالمي بارز لاسيما باستقطابها مئات الوفود من القطاعين الحكومي والخاص والاف الخبراء من أكثر من 30 دولة. 

 

 

 

وقالت المؤسسة أنها تتبنى تلك الفعاليات الدولية وتعدّها بالغة الأهمية في توطيد روابطها القائمة مع أقطاب صناعة تبريد المناطق الاستراتيجية وبناء جسور عابرة للقارات مع المؤسسات والشركات الحكومية وغير الحكومية المتخصصة والفاعلة في بلدانها وترسيخ هويتها بوصفها مؤسسة قيادية في صناعة تبريد المناطق وأكبرها على مستوى العالم. 

 

وأوضحت "إمباور" أن رعايتها لتلك الفعاليات الدولية تعيد صياغة فرص متعددة للمؤسسات وتساعدها وتدعمها في عرض ممارساتها وابتكاراتها وزيادة مساحة المرونة في تطوير أنظمة الطاقة والتبريد في المدن من جهة والجامعات والمجتمعات حول العالم من جهة أخرى.

 

 

 

ترجمة رؤية القيادة  

 

وقال سعادة أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي لـ "إمباور"، "أن رعاية المؤسسة الماسية ومشاركتها لتلك المؤتمرات والمعارض العالمية للعام الجاري 2024، أمر في غاية الأهمية لـ "إمباور"، كونها أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، وهي فرصة نوعية لتسليط الضوء على جهود دولة الإمارات ورؤية القيادة الرشيدة الهادفة لمواجهة تحديات الطاقة والتغير المناخي والتحول نحو الاستدامة في العديد من المحافل الدولية، هذا غير استراتيجيتها البارزة في نشر أهداف "إمباور" في السوق العالمي".

 

 

 

تقدم إماراتي مميز

 

من جهته قال "روب ثورنتون" الرئيس والمدير التنفيذي للجمعية الدولية لطاقة المناطق(IDEA)، برزت صناعة تبريد المناطق في دولة الإمارات العربية المتحدة بوصفها ركيزة أساسية ومن أنجح الحلول العملية لبلوغ كفاءة الطاقة في استجابة ذكية لتحديات ظاهرة الاحتباس الحراري التي تهدد العالم، وقد أحرزت دولة الإمارات العربية المتحدة تقدماً كبيراً في هذا المجال، ومن هنا يأتي إيمان "إمباور" باعتبارها أكبر مزود لتبريد المناطق في العالم في ضرورة تشجيع المجتمعات من تبني تلك الحلول من خلال مشاركتها في تلك الفعاليات مستعرضة بعض أفضل الممارسات والابتكارات التي تنفذها مع شركائها خلال معارض ومؤتمرات الجمعية الدولية لطاقة المناطق (IDEA) ".

 

 

 

-انتهى-

 

 

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة