١٦ يونيو ٢٠٢٤هـ - ١٦ يونيو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | السبت 11 مايو, 2024 10:40 مساءً |
مشاركة:

برؤية جديدة لحياة متكاملة .. بنان الرياض مدينة ذكية ومستدامة باستثمارات 31.4 مليار ريال

 

أعلنت الشركة الوطنية للإسكان NHC ومجموعة طلعت مصطفى السعودية وضع حجر أساس مشروع "مدينة بَنان" شمال شرق الرياض، وأوضحا أنه سيتم فتح البيع بالمشروع يوم الاربعاء القادم الموافق 15 مايو 2024 .

 

وأكد هشام طلعت مصطفى ، رئيس مجلس إدارة مجموعة طلعت مصطفى السعودية للتطوير العقاري، أن مدينة بنان مدينة ذكية ستقام على مساحة 10 ملايين متر مربع شمال شرق الرياض، وتوفر جودة حياة غير مسبوقة لأكثر من 120 ألف ساكن في Gated Community، من خلال تميّزها في الدمج بين أحدث تقنيات المدن الذكية والخصوصية السكنية، مع تطبيق أحدث معايير الاستدامة.

 

وأضاف أن الايرادات المتوقعة للمشروع تقدر بنحو  40 مليار ريال  ( 12 مليار دولار ) ، كما تقدر التكلفة الاستثمارية الإجمالية للمشروع بنحو 31.4 مليار ريال سعودي، مشيراً إلى أن مشروع بنان سيكون مدينة متكاملة يتم تطويرها على غرار المدن التي قامت مجموعة طلعت مصطفى بتطويرها في مصر ، مثل "مدينتي" المقامة على مساحة 33 مليون متر مربع، والتي تعد النموذج الأشمل للمدن العالمية متكاملة الخدمات.

 

وأوضح هشام طلعت أن مشروع مدينة بنان سيكون متعدد الاستخدامات حيث يضم خدمات متكاملة مثل: الخدمات الصحية والتعليمية والتجارية ونادٍ رياضي اجتماعي ، لتقديم مجتمعاً نابضاً بالحياة ونموذجاً جديداً للحياة المتكاملة، بما يتماشى مع النهضة الشاملة التي تشهدها المملكة العربية السعودية ورؤية المملكة 2030 .

 

مدينة "بنان" مجتمع متكامل ينبض بالحياة
 

تقدم "مدينة بنان" تجربة فريدة من نوعها للسكن الراقي لتميّزها في الجمع بين الخبرة العريقة لمجموعة طلعت مصطفى في التطوير العمراني، والممتدة على مدار أكثر خمسين عاماً، مع التراث السعودي الأصيل بالشراكة مع الشركة الوطنية للإسكان الشركة الرائدة والممكنة لقطاع التطوير العقاري، وأكبر مطور رئيسي للضواحي والمجتمعات السكنية في المملكة العربية السعودية، ما يجعل من "مدينة بنان" مجتمعاً نابضاً بالحياة، ونموذجاً مثالياً للحياة المتكاملة، ونقطة انطلاق نحو مستقبل أفضل للأجيال القادمة.
 

موقع استراتيجي متميّز
 

تتمتع "مدينة بنان" بموقع استراتيجي متميّز، حيث تقع بالقرب من أهم المناطق الحيوية في المملكة، كمطار الملك خالد الدولي، وميدان الملك عبد العزيز للفروسية، وجامعة الأميرة نورة، ومركز غرناطة مول، واكسبو الرياض 2030، وذلك ضمن نطاق الامتداد العمراني الشمالي الشرقي للعاصمة الرياض.

كما يتيح موقعها المميّز على تقاطع طريقي الجنادرية والثُمامة للسكان إمكانية التنقل السريع إلى وسط المدينة، ومنطقة البوليفارد، خلال ما لا يزيد عن 30 دقيقة، وبفضل المحاور المرورية السلسة التي تربط بين "مدينة بنان" والطرق الرئيسية مثل طريق الملك فهد والعليا عبر محور الثمامة، أو ربطها بشرق الرياض من خلال محور الجنادرية.
 

تملك حياة متكاملة بقسط أقل من قيمة الإيجار وبأقساط تصل لـ 30 عاماً
 

تشتمل "مدينة بنان" على نحو 27 ألف وحدة سكنية بمساحات وتصميمات متنوعة تناسب شرائح واسعة من العملاء تمثل منتجاً جديداً في السوق السعودي وبأسعار تتناسب مع القدرات الشرائية تجعل تملك الوحدات أفضل وأوفر من الإيجار وبأقساط تصل إلى 30 عاماً.
 

ويشتمل المشروع على وحدات سكنية "شقق" تتراوح مساحتها بين 60 إلى 170 متر مربع، وفلل راقية متنوعة التصميم (فيلات كواترو/ توين فيلا/ فلل مستقلة) تبدأ مساحتها من 216 متر مربع حتى 412 متر مربع، بالإضافة إلى "السكن العائلي".

ويوفر المشروع أيضاً قطع أراضي تتراوح مساحتها من 500 إلى 600 متر مربع لبناء مباني خاصة بالسكن العائلي تستوعب أسر متعددة الأفراد.
 

تخطيط عمراني مميّز ومساحات خضراء شاسعة
 

تمثل "مدينة بنان" نموذجاً جديداً ومتكاملاً للسكن العصري المستدام والصديق للبيئة، حيث تم تخطيط المشروع بشكل يعزز هذا المفهوم من خلال توافر المساحات الخضراء الشاسعة، والحرص على الفصل بين المناطق السكنية والخدمية لتحقيق أعلى معايير الخصوصية، حيث تم مراعاة الفصل الكامل بين مناطق الفلل، والعمارات عن طريق شريط أخضر يتراوح عرضه بين 50 و150 متراً في منتصف المشروع، وتصل المسافة بين كل بناية وأخرى نحو 30 متراً، وتنفصل الفلل عن بعضها البعض بمسافة لا تقل عن 16 متراً، لضمان السماح لكل وحدة سكنية بالاستمتاع بالمساحات الخضراء الشاسعة مع المحافظة على تحقيق الخصوصية الكاملة.

وتبعد كل عمارة على مسافة لا تقل عن 30 متراً من العمارة المجاورة، وتتباعد واجهات الفلل عن بعضها البعض بمسافة لا تقل عن 20 متراً، لضمان الراحة لكل وحدة سكنية، والاستمتاع بالمساحات الخضراء الشاسعة مع المحافظة على تحقيق الخصوصية الكاملة.
 

وتتسم مدينة بنان بالمساحات الخضراء الشاسعة وتتميز بالنمط التخطيطي العضوي ( Organic Planning ) والذي يوفر أكبر قدر من الخصوصية للوحدات والفيلات باختلاف زوايا رؤيتها ، وتتميز أيضاً بأسلوب تجميع فريد من نوعه للمسطحات الخضراء التي تتوسط الفيلات ويحقق أجمل رؤية بصرية في كل زاوية من زوايا وطرق المشروع .
 

وتمتاز "مدينة بنان" بثلاث بوابات رئيسية، بوابتين على طريق الجنادرية، وواحدة على طريق الثمامة، بالإضافة إلى 7 مداخل أخرى لخدمة مناطق المشروع المختلفة.

وتتميّز بالمسطحات الخضراء الشاسعة التي تبلغ 40% من إجمالي مساحة المشروع، ما يدعم مشروع "الرياض الخضراء" الذي يُعد واحداً من أكثر مشاريع التشجير طموحاً في العالم، وأحد أهداف رؤية المملكة 2030.

وروعي في التخطيط العام "لمدينة بنان" الحفاظ على التضاريس الطبيعية مثل الأودية المخصصة لاستيعاب مياه الأمطار، وهو من العناصر الجمالية التي تعظمها مجموعة طلعت مصطفى في مشاريعها في أعمال التصميم والتنفيذ "أودية خضراء".

 

حركة مرورية آمنة للمشاة والمركبات
 

تم تصميم جميع المحاور المرورية بالمدينة بشكل ذكي قادر على استيعاب الحركة المرورية، والتغلب على أي اختناقات من خلال المحاور والطرق الواسعة المحاطة بالمساحات الخضراء على جانبي الطريق، فضلاً عن الجزيرة الوسطى التي يصل عرضها لعشرة أمتار مع توفير مسارات مخصصة للمشاة والدراجات لفصل حركة المشاة عن السيارات لتحقيق أعلى معايير الأمان والسلامة.

 

خدمات متكاملة توفر جودة حياة غير مسبوقة
 

تتميّز "مدينة بنان" بتوفير تجربة حياة استثنائية في مجتمع متكامل لا يحتاج ساكنيها للخروج منه للحصول على أي خدمة، وذلك لتوفير كافة الخدمات والمرافق بمختلف المناطق داخل المشروع، وعلى مقربة من منازلهم، حيث حرص المشروع على توفير مركز خدمات وسط كل منطقة سكنية على بعد خطوات من أي وحدة سكنية داخل المنطقة لتحقيق الاكتفاء الذاتي للسكان.

وتم توزيع الخدمات العامة بمدينة بنان بعناية ، حيث تتوسط خدمات الاحتياجات اليومية المحور الأخضر الذي يفصل بين مناطق العمارات السكنية والفيلات .

 

وتتضمن "مدينة بنان" مناطق مركزية تضم الخدمات الأشمل ومختلف الأنشطة مثل المساجد، بواقع 22 مسجداً صغيراً تغطي كافة أنحاء المدينة، و 6 مساجد جامعة كبيرة، والمراكز الطبية، وعيادات لجميع التخصصات، بالإضافة إلى الخدمات التعليمية من خلال 4 مجمعات تعليمية لكافة المراحل التعليمية "4 مدارس للبنين و4 للبنات"، والخدمات التجارية من خلال مراكز التسوق والترفيه، التي تضم أرقى العلامات التجارية العالمية، والمطاعم، والمقاهي، ومختلف الخدمات، لإثراء مستوى المعيشة للسكان، ولتكون "مدينة بنان" بمثابة نقطة جذب ليس فقط لسكانها بل أيضاً لزوارها من كافة المناطق المحيطة.
 

وتضم "مدينة بنان" أيضاً النادي الرياضي الاجتماعي على مساحة 313 ألف متر مربع، ويضم مرافق رياضية متميّزة تناسب كل أفراد الأسرة لممارسة الرياضة ومختلف الأنشطة الاجتماعية، لتعزيز الصحة العامة للجميع، بالإضافة إلى مناطق الأعمال والمكاتب الإدارية، ومناطق البنوك والخدمات المصرفية إلى جانب مرافق جودة الحياة والخدمات الحكومية التي تشمل الدفاع المدني، والشرطة، والبريد، و2 مركز طبي (طوارئ واسعاف)، وهي الخدمات التي ستصبح متاحة منذ اليوم الأول للسكن داخل المدينة.
 

وتتولى مجموعة طلعت مصطفى عمليات إدارة المشروع، وتقديم كافة خدمات ما بعد البيع التي تشمل الأمن من خلال غرف تحكم ومتابعة على مدار 24 ساعة، ومراقبة بنظام الكاميرات الذكية، وخدمات إدارة مرافق المدينة مثل أعمال الزراعة، وصيانة المرافق والمباني السكنية والتجارية والخدمية، وهو ما يضمن استدامة المشروع والحفاظ على قيمته وهويته وجودة الحياة المتكاملة.

 

بنان مدينة ذكية تواكب تطلعات المستقبل
 

تولي مجموعة طلعت مصطفي اهتماماً خاصاً بخدمات المدن الذكية داخل "مدينة بنان" باستخدام أحدث التقنيات الذكية لإدارة المرافق المختلفة، والتحكم في المدينة بمختلف الأنظمة المتطورة التي تحقق الاستدامة.

حيث تمتاز المدينة بتوفير أحدث أنظمة الأمان والحماية من كاميرات مراقبة، ووسائل استشعار للأخطار المختلفة، ووسائل توفير الطاقة المتجددة، من خلال دمج الألواح الشمسية والشبكات الذكية، وخدمات الري الذكي، والإنارة الذكية، وخدمات جمع وفصل القمامة، والتحكم في تدفق حركة المرور، وسائل النقل الذكي، وغيرها من التطبيقات والخدمات التي من شأنها توفير بيئة خضراء ذكية ومستدامة.

كما تتيح "مدينة بنان" للسكان إمكانية الاستفادة من خدمات المنزل الذكي والتي تُعد جزءاً لا يتجزأ من تصميم المشروع الهادف إلى تيسير الحياة، ورفع مستوى الراحة المنزلية، وتحقيق الرفاهية للسكان.
 

وتعد مجموعة طلعت مصطفى واحدة من كبرى المؤسسات المتكاملة في مصر والشرق الأوسط، حيث نجحت خلال أكثر من 50 عاماً في تأسيس مدن ومجتمعات عمرانية متكاملة الخدمات وقائمة بذاتها، وذلك مثل مدينة الرحاب المقامة على مساحة 10 ملايين متر مربع، وتعد أول مدينة متكاملة يطورها القطاع الخاص في مصر، إلى جانب مدينة "مدينتي" المقامة على مساحة 33 مليون متر مربع، والتي تعد النموذج الأشمل للمدن العالمية متكاملة الخدمات، كذلك مدينة "نور" بكابيتال جاردنز والمقامة على مساحة 21 مليون متر مربع لتحقق طفرة جديدة في تطوير المدن الذكية المتكاملة

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة