١١ شعبان ١٤٤٥هـ - ٢٢ فبراير ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
التكنولوجيا وتقنية المعلومات | الخميس 19 أكتوبر, 2023 12:08 صباحاً |
مشاركة:

ثمانية من أصل عشر رؤساء تنفيذيين في الإمارات يرَون الذكاء الاصطناعي عامل تمكين مهم للأمن الإلكتروني

أظهر بحث أجرته شركة بالو ألتو نتوركس مؤخراً أن 95% من المؤسسات في دولة الإمارات العربية المتحدة تخطط لزيادة استثماراتها في تقنيات الذكاء الاصطناعي بهدف تحسين استراتيجيات الأمن الإلكتروني الخاصة بها، فيما رأى 81% منهم الذكاء الاصطناعي على أنه عامل تمكين مهم بالنسبة للتوجه العام للمؤسسات بخصوص الأمن الإلكتروني. 

 

 

 

وقال إرجان آيدين، نائب الرئيس الإقليمي لدى "بالو ألتو نتوركس": "بالتزامن مع تسارع تبني المؤسسات لتقنيات الجديدة، فمن الأهمية بمكان بالنسبة لها أن تتخذ خطوات لتحسين منظومة الأمن الإلكتروني ومن ضمن ذلك قدرتها على كشف التهديدات والاستجابة لها بصورة آنية. وستكون المؤسسات في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة من خلال دمج الذكاء الاصطناعي في استراتيجيات الأمن الإلكتروني الخاصة بها، قادرة على تحسين دفاعاتها ضد مجموعة واسعة من التهديدات الإلكترونية، وتقليل الزمن اللازمة للاستجابة لها، ومراقبة منظومة الأمن الإلكتروني لديها بشكل أفضل، إلى جانب تطبيقها لأفضل الممارسات الأخرى المتعلقة بالأمن الإلكتروني مثل تدريب الموظفين، وتبني سياسات مُحكمة، واعتماد نهج أمني متعدد الطبقات".

 

 

 

وخَلُص البحث إلى أن نحو من 94% من المستطلعة آراؤهم في دولة الإمارات العربية المتحدة يدركون المخاطر الإلكترونية المحتملة، بينما يرى 89% منهم بأن مؤسساتهم أصبحت مستعدة لمواجهة المخاطر الإلكترونية، إلا أن 52% من المؤسسات أشارت إلى أنها سجلت ارتفاعاً في الهجمات الإلكترونية خلال الأشهر الـ12 الماضية.

 

 

 

 

 

كما أوضح 69% من الرؤساء التنفيذيين الذين شملهم البحث أن الأمن الإلكتروني هو مسألة واسعة النطاق ضمن مؤسساتهم، فيما قال 40% منهم أن مسؤولية ضمان حماية مؤسسات ضد الهجمات الإلكترونية تقع على عاتقهم وعاتق الرؤساء التنفيذيين لشؤون المعلومات، خاصة إذا كانت الهجمات ستؤثر سلباً على الأعمال أو العملاء أو سمعة المؤسسات.

 

 

 

وبينما أفاد 65% بأنهم يدرسون زيادة استثماراتهم في حماية أمنهم الإلكتروني، فقد أكد 92% من المستجيبين أن الرؤساء التنفيذيين لشؤون المعلومات أو الرؤساء التنفيذيين لأمن المعلومات في مؤسساتهم يخططون لخفض عدد الحلول الأمنية التي يقومون بنشرها بهدف التقليل من مستويات التعقيد.

 

 

 

وستقوم "بالو ألتو نتوركس" بعرض أحدث تقنيات الأمن الإلكتروني التي تقدمها خلال فعاليات معرض جيتكس 2023، إلى جانب تنظيمها لعروض حية لأفضل منصات الأمن الإلكتروني لديها والتي تمثل الأركان والخدمات الرئيسية الثلاث للأمن الإلكتروني وهي: ستراتا (أمن الشبكات مع الجيل التالي من الجدار الناري NGFW وحافة خدمات الوصول الآمن SASE)، وكورتيكس (أمن نقاط النهاية وأتمتة مركز العمليات الأمنية، والوحدة 42 المتخصصة في الاستجابة للحوادث الأمنية)، وبريسما كلاود (الأمن السحابي)، والخدمات الاحترافية.

 

 

 

وتم إجراء البحث من قبل مؤسسة "سينسوس وايد" وشمل 502 رئيس تنفيذي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية خلال الفترة ما بين 20-28 سبتمبر 2023. وتلتزم "سينسوس وايد" بتوظيف أعضاء من جمعية أبحاث السوق والتي تستند إلى مبادئ "إيسومار" (ESOMAR) والذين يشغلون كذلك منصب أعضاء في مجلس الاستطلاع البريطاني.

 

 

 

-انتهى-

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة