١٧ يونيو ٢٠٢٤هـ - ١٧ يونيو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
البيئة والطاقة | الخميس 23 مارس, 2023 2:14 مساءً |
مشاركة:

مجموعة اينوك تكشف عن استراتيجية نمو تستند إلى خمس ركائز لدعم رؤيتها المستدامة

  • المجموعة سجّلت في 2022 أفضل أداء منذ تأسيسها 
  • خمس ركائز لتحقيق التميز التشغيلي والمالي والبيئي بهدف تقديم قيمة مستدامة ومواكبة الطلب المتنامي على الطاقة

كشفت مجموعة اينوك اليوم عن استراتيجيتها طويلة الأجل للنمو بغية تلبية الطلب المتنامي على الطاقة الموثوقة والآمنة والمستدامة محلياً وعالمياً، وذلك بعد تسجيل المجموعة في عام 2022 لأفضل أداء في تاريخها من النمو الممتد على ثلاثة عقود. وتستند الاستراتيجية على خمس ركائز استراتيجية للارتقاء بالمجموعة إلى صدارة مزودي أفضل الحلول العالمية في قطاع الطاقة المستدامة والمتكاملة.

 

هذا وقد كشفت المجموعة أن تنفيذ الاستراتيجية سيكون بالتركيز على الكفاءات التشغيلية والتعاون وتطبيق تقنياتها الرقمية، وتقديم تجربة موحدة عبر سلسلة القيمة الخاصة بقطاع الطاقة.

 

ففي إطار ركيزة "التطوير الاستباقي"، ستعمل المجموعة التي سجلت زيادة بنسبة 60% في الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك مقارنةً بعام 2021، على تعزيز الكفاءات في مختلف عملياتها وإجراءاتها لإحداث نقلة نوعية في عملياتها التشغيلية وخفض التكاليف. وستعمل على مراقبة أعمالها لتعزيز تنافسيتها وخلق قيمة طويلة الأمد في الاقتصاد الإماراتي.

 

وفي إطار ركيزة "تطوير الأصول"، ستعمل المجموعة على تنمية قدراتها الشاملة بصورة تحقق الربحية المستدامة، بدءاً من مصفاتها إلى محطاتها ومتاجرها للبيع بالتجزئة، بغية تعزيز القيمة المحُققة في عملياتها كافة. ومن خلال ركيزة "العميل أولاً"، ستقدم اينوك مزيداً من المبادرات لخدمة العملاء وتوسيع أعمال متاجر التجزئة عبر تعزيز التزام المجموعة بالابتكار وتزويد العملاء بتجربة ترقى لطموحاتهم.

 

وانسجاماً مع رؤية المجموعة المستمرة لترسيخ ثقافة "اينوك واحدة"، ستمهد ركيزة "تكامل سلسة القيمة والنمو" الطريق أمام فرص التعاون للعمل كفريق واحد عبر كامل سلسلة القيمة لتعزيز التوازن بين العرض والطلب، وتحسين التداول المدعوم بالأصول، وإطلاق مشاريع تحويلية. وستسهم الركيزة الخامسة بمسمى "حلول الطاقة المتنوعة" بتحقيق رؤية اينوك المستدامة لمواكبة الطلب على الطاقة النظيفة مستقبلاً. وبهذا ترسخ المجموعة مكانتها لاعباً رئيسياً في اقتصاد الطاقة الجديد، والاستثمار في تقنيات تحول قطاع الطاقة بما ينسجم مع مبادرة الإمارات الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050، وتطوير حلول مبتكرة للطاقة والتنقل بالتعاون مع الشركاء أصحاب التوجهات ذاتها.

 

بهذه المناسبة، قالسعادة سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك: "كان 2022 عاماً ناجحاً حققت فيه المجموعة إنجازات بالغة الأهمية في القدرة الإنتاجية والتميز المالي والنمو عموماً، سجلت فيه اينوك قفزات نوعية في تحقيق طموحاتها على صعيد الاستدامة، فضلاً عن الاستمرار في مسيرتها تحولها الرقمي، والتي تقود الابتكار وتعمل على تلبية متطلبات العملاء وسط مشهد من التغيرات التكنولوجية المتسارعة."

 

وأضاف الفلاسي: "تجسّد أهدافنا العملية المدمجة في إطار عمل الركائز الاستراتيجية الخمسة، التوجه الاستراتيجي الذي تعتمده مجموعتنا في مرحلتها الجديدة من النمو. وسنعمل معاً على تحقيق الاستراتيجية وفق مبدأ ’اينوك واحدة‘، وتتبّع التقدم وقياسه، والحفاظ على الانضباط والمرونة الماليين مع التزامنا بتحقيق أهدافنا ورؤيتنا ومهمتنا في ظل المشهد الاقتصادي دائم التطور."

 

وأكد الفلاسي أن الجوائز العديدة التي تلقتها المجموعة خلال عام 2022 تقديراً لجهودها في الابتكار والاستدامة والقدرات الرقمية، تعد شاهداً على مساعيها في تنمية القيمة المستدامة لقطاع الطاقة. فقد فازت المجموعة بجائزة الطاووس الذهبي للاستدامة 2022 للعام الخامس على التوالي، بفضل دمجها الممارسات المستدامة في مختلف عملياتها التشغيلية. وحصدت المجموعة أيضاً تكريماً عن نشاطاتها المتواصلة في مجال المسؤولية الاجتماعية بحصول شركتها التابعة، "غاز الإمارات"، على علامة غرفة دبي للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات للعام الحادي عشر على التوالي.

 

وفي إطار مساعي المجموعة للبحث على حلول مبتكرة لخفض الانبعاثات وتحقيق الحياد المناخي، تعاونت مع طيران الإمارات في رحلتها الجوية الاختبارية لتأمين ومزج وتزويد الطائرة بوقود الطيران المستدام. وأصبحت اينوك أيضاً أول من يطبّق النظام الذكي الأحدث لإدارة إمدادات الوقود في دولة الإمارات.

 

كما ركّزت اينوك طوال العام على ضمان سلامة الموظفين، واستمرارية الأعمال، والحفاظ على سلامة الأصول، وتوسيع محفظتها من المواهب مع الإعلان عن نسبة توطين بلغت 50% خلال معرض الإمارات للوظائف 2022. واستضافت المجموعة ما يزيد على مليون زائر في إكسبو دبي 2020، مسلّطة الضوء على طموحاتها للحياد المناخي والمناخ تحت مظلة استراتيجيتها الجديدة للنمو.

 

وعلى صعيد التحول الرقمي، سجّلت المجموعة أتمتة ما يزيد على 1000 عملية في عام 2022، بالشراكة مع شركة "ساب" العالمية، وتوسّعت في قطاع تجارة التجزئة إلى 186 محطة خدمة، ومكّنت أكثر من نصف مليون عميل من الاستفادة من برنامج مكافآتها "Yes".

 

وتنفيذاً لخطط المجموعة التوسعية، افتتحت "تسجيل" مركزها العاشر لاختبار وتسجيل المركبات في الشارقة، وافتتحت "اينوك لينك" محطة "إي لينك" الأولى لها في الشارقة أيضاً، بالإضافة إلى افتتاح 4 محطات مدمجةوأول مركز للاستجابة الطارئة في المنطقة الحرة في جبل علي، وأعلنت عن إنجاز خط أنابيب نقل وقود الطائرات إلى مطار آل مكتوم الدولي العام الماضي.

 

وأعلنت المجموعة أيضاً عن شراكتها مع شركة "تي إف إي إنترميدياساو دي نيجوسيوس المحدودة" لتوزيع زيوت التشحيم في البرازيل، تزامناً مع تسجيل ذراعها لزيوت التشحيم البحرية "ستراتا"، نمواً مذهلاً بنسبة 350% خلال العامين الماضيين. 

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة