١٠ محرم ١٤٤٦هـ - ١٦ يوليو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
الرعاية الصحية | الأحد 8 مارس, 2015 3:49 مساءً |
مشاركة:

سعادة عيسى الميدور يفتتح الدورة العشرين من مؤتمر ومعرض دوفات للصيدلة

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية ورئيس هيئة الصحة في دبي، افتتح اليوم سعادة عيسى الميدور، مدير عام هيئة الصحة في دبي، الدورة العشرين لمؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا – دوفات 2015 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، بحضور العديد من كبار المسؤولين ورؤساء الوفود المشاركة وعدد من مديري الدوائر المحلية والشخصيات العالمية.

وعقب الإنتهاء من مراسم الافتتاح، قام سعادة عيسى الميدور بجولة في المعرض اطلع خلالها على أحدث الأجهزة والتقنيات الصيدلانية المستخدمة، والتي تقوم بعرضها شركات محلية وإقليمية وعالمية على مدار ثلاثة أيام بالإضافة إلى أبرز الشركات المتخصصة في التكنولوجيا الطبية الحديثة، والبرامج الأكاديمية. وأبدى سعادة المهندس عيسى الميدور إعجابه بالنمو المستمر الذي يحققه مؤتمر ومعرض دوفات، وتمنى للجهة المنظمة للمؤتمر التوفيق والتطور المستمر.

وعلى هامش الافتتاح قال سعادة المهندس عيسى الميدور: "يعتبر مؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا – دوفات مؤتمر في غاية الأهمية كونه يتناول قطاع الصيدلة الحيوي ولان عملية العلاج دائما تمر في عدة مراحل من اهم مراحلها الوصفة الدوائية التي تأتي بعد التشخيص واستشارة الطبيب ولا شك أن التقدم والتطور في الصناعة الدوائية يحدث نقله نوعية في عملية العلاج وراحة المريض وهو من أهداف الحكومة الرشيدة وهيئة الصحة بدبي."

وأضاف المهندس عيسى الميدور: "يتميز دوفات هذا العام بالمشاركة الواسعة من الشركات المصنعة للأدوية
وبمشاركة اجتماعية كبيرة جدا من خلال مشاركة المدارس مما يعزز الوعي لدى الطلاب ولدى شريحة كبيرة جدا من المجتمع ولا شك أن البرنامج العلمي للمؤتمر يعزز رفع كفاءة الكثير من المهتمين في الصناعات الدوائية."

من جهته قال الدكتور علي السيد مدير إدارة الصيدلة في هيئة الصحة، ورئيس مؤتمر دوفات: "نحرص من خلال مؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا دوفات أن نلقي الضوء على أهم المواضيع الراهنة في عالم الصيدلة. ويتضمن مؤتمر دوفات فعاليات عديدة للتعريف بآخر ما توصل إليه العاملون في مجال الصيدلة، في صورة ورش عمل وجلسات علمية وحلقات نقاش على مر ثلاثة أيام متواصلة."

وتعليقا على هذه الدورة من المؤتمر قال الدكتور علي السيد: "يغطي مؤتمر ومعرض دوفات هذا العام العديد من المواضيع من أهمها تعزيز سلامة المرضى والمهنية في مجال الصيدلة ورفع درجة الكفاءة المهنية وتحقيق الاستخدام الفعال للأدوية والدقة في وصف الدواء الأنسب والتوسع في تقديم الخدمات الصيدلانية وتنظيم المستحضرات الدوائية وعلم السموم والأدوات الحديثة للممارسة الصيدلانية، السلامة الدوائية، وغيرها الكثير من المواضيع التي يلقيها لفيف من الخبراء والاستشاريين والعلماء المشهود لهم في مجالاتهم من شتى أنحاء العالم."

وصرح الدكتور عبد السلام المدني، الرئيس التنفيذي لمؤتمر ومعرض دوفات ورئيس اندكس القابضة: "يحظى مؤتمر ومعرض دوفات باهتمام ورعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية ورئيس هيئة الصحة بدبي منذ انطلاقته عام 1995. لذا، فإننا نحرص دائماً على تقديم أفضل وأحدث البرامج العلمية والتقنيات الحديثة لكافة المشاركين من الصيادلة والمختصين في قطاع الصيدلة والقادمين من الدولة والمنطقة."

وأضاف الدكتور عبد السلام المدني: "يمتاز مؤتمر ومعرض دوفات بأنه من الفعاليات الهامة ويلاقي نجاحاً كبيراً كل عام وزيادة في عدد المشاركين والزوار إضافة إلى زيادة في الفعاليات العلمية وفي عدد الشركات العارضة في المعرض. وهذا العام، بلغت المساحة الكلية للمعرض والمؤتمر 12,000 متر مربع بزيادة قدرها 20% عن العام الماضي. وبلغ عدد العارضين لهذا العام 420 شركة من 73 دولة ونتوقع أن يبلغ عدد الزوار والمشاركين 18,000 شخص. إضافةً فإن عدد ممثلي ورؤساء الجمعيات والمنظمات في قطاع الصيدلة بلغ هذا العام 300."

يعتبر مؤتمر دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا دوفات حدثا بارزا في الشرق الأوسط في مجال الصيدلة، حيث انه يجذب الخبراء والصيدلانيين من جميع أنحاء العالم الذين يشاركون لتعزيز معارفهم وللتعلم من تجارب الآخرين، واكتساب ساعات علمية معتمدة. ويتضمن مؤتمر ومعرض دوفات لهذا العام 120 جلسة علمية و 25 ورشة عمل يلقيها 120 محاضراً من عمداء كليات وأساتذة جامعات واستشاريين ورؤساء جمعيات صيدلانية ويشهد المؤتمر مشاركة عدد من طلاب الجامعات حيث وصل عدد الملصقات الطلابية إلى 450 ملصق علمي.
هذا ويقام مؤتمر ومعرض دوفات للصيدلة بتنظيم من شركة اندكس لتنظيم المؤتمرات والمعارض – عضو في اندكس القابضة، وتحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية ورئيس هيئة الصحة في دبي، ويصنف من بين أكبر المعارض المتخصصة في قطاع الصيدلة وتقنياتها وأهمها على المستويين الإقليمي والعالمي لحصوله على الاعتراف والدعم من الجهات العلمية بالدولة إلى جانب عدد من الهيئات والمنظمات العلمية العالمية العاملة في مجال الصيدلة وتكنولوجيا.
مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة