١٣ أبريل ٢٠٢٤هـ - ١٣ أبريل ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
الرعاية الصحية | الجمعة 16 فبراير, 2024 1:57 صباحاً |
مشاركة:

يؤكد ريادته في القطاع الصحي على مستوى المنطقة والعالم مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث الأول في الشرق الأوسط وأفريقيا والـ 20 عالمياً

للسنة الثانية على التوالي، صُنف مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، في المركز الـ 20 عالمياً ضمن قائمة أفضل 250 مؤسسة رعاية صحية أكاديمية حول العالم، والأول على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا، وذلك بحسب التصنيف العالمي الصادر عن "براند فاينانس" (Brand Finance) لعام 2024م، ما يرسّخ مكانة "التخصصي" كرائد في القطاع الصحي محلياً وعالمياً.

 

وتواجدت في المراتب الـ 100 الأولى من التصنيف السنوي الذي تعتمد نتائجه على استطلاع آراء آلاف الممارسين الصحيين في أكثر من 30 دولة إلى جانب "التخصصي"، أربعة مستشفيات سعودية أخرى، وهي على الترتيب: ومدينة الملك سعود الطبية، ومستشفى الملك خالد الجامعي، والشؤون الصحية للحرس الوطني، ومدينة الملك فهد الطبية. بينما أتت المؤسستان الصحيتان مستشفى الملك فهد الجامعي ومدينة الملك عبدالله الطبية في المراتب بين 101 -250.

 

وأكد "التخصصي" أن التصنيف الرفيع هو بمثابة اعتراف عالمي بالتزامنا الدائم بتقديم أفضل رعاية صحية تخصصية، وشاهد على جدارة خبرائنا الإكلينيكيين والباحثين الذين يعملون بلا كلل لتبني أحدث التقنيات في العلاج، وأفضل تجربة للمرضى في بيئة تعليمية وبحثية متكاملة.

 

ويأتي الحضور اللافت لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ضمن التصنيف العالمي كثمرة لمبادرات برنامج تحول القطاع الصحي، إحدى برامج رؤية السعودية 2030 التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء - حفظه الله -، وشاهد على جودة الرعاية الصحية المقدمة للإنسان في المملكة العربية السعودية.

 

وتأسست منظمة "براند فاينانس" (Brand Finance) في العام 1996، وتصدر سنوياً تقييماً لأكثر من 500 منشأة في شتى القطاعات حول العالم، بهدف دعمها في اتخاذ قراراتٍ إستراتيجية مبنية على أسسٍ علمية.

 

ويُعدُّ مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث من بين الأبرز عالميّاً في تقديم الرعاية الصحية التخصصية، ورائداً في الابتكار، ومركزاً متقدماً في البحوث والتعليم الطبي، كما يسعى إلى تطوير التقنيات الطبية، والارتقاء بمستوى الرعاية الصحية على مستوى العالم، وذلك بالشراكة مع كبرى المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية لتحقيق خدمة عالمية المستوى في المجالات السريرية والبحثية والتعليمية.

 

نبذة عن مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث:

 

يُعد مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث (KFSH&RC) أحد المؤسسات الصحية في الشرق الأوسط، وتتمثل رؤيته في أن يكون الخيار الأمثل لكل مريض في مجال تقديم الرعاية الصحية التخصصية، حيث يمتلك المستشفى تاريخاً حافلاً في علاج الأورام وأمراض القلب والأوعية الدموية، وزراعة الأعضاء، وعلوم الأعصاب، وعلم الوراثة.

 

وخلال العام 2024، صنفت منظمة "Brand Finance" مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث المركز الطبي الأكاديمي الأفضل في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، ومن بين أفضل 20 مركزاً عالمياً، وذلك للعام الثاني على التوالي. كما صُنف في العام 2022، ضمن مقدمي الرعاية الصحية الرائدين في جميع أنحاء العالم من قبل مجلة نيوزويك.

 

كجزءٍ من رؤية السعودية 2030 وبرامجها، صدر في 21 ديسمبر 2021 أمر ملكي يقضي بتحويل المستشفى إلى مؤسسةٍ مستقلة ذات طبيعة خاصة غير هادفة للربح ومملوكة للحكومة، في خطوةٍ مهدت لانطلاق برنامج تحول شامل يستهدف تحقيق الريادة في مجال الرعاية الصحية على الصعيد العالمي من خلال التميز والابتكار.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة