١٤ يونيو ٢٠٢٤هـ - ١٤ يونيو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | الاثنين 29 يناير, 2024 10:43 صباحاً |
مشاركة:

حاكم رأس الخيمة يشهد الافتتاح الرسمي لمركز الأبحاث والتطوير الحديث التابع لشركة هيرا للصناعات في راكز

حضر صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة رأس الخيمة حفل افتتاح مركز الأبحاث والتطوير العالمي التابع لشركة هيرا للصناعات في منطقة الغيل الصناعية التابعة لمناطق رأس الخيمة الاقتصادية (راكز). ورافق سموّه خلال الجولة التفقدية للمنشأة الجديدة كل من راميش هيرا، مؤسس مجموعة هيرا وجيريش هيرا ومانيش هيرا، الشركاء المساهمين لدى الشركة وبراكاش سارفايا، الرئيس التنفيذي لشركة هيرا للصناعات ورامي جلاّد، الرئيس التنفيذي لمجموعة راكز، حيث اطلع سموّه على أهم مرافق المبنى الجديد ومراحل الإنتاج. 

 

 

 

تُعتبر هيرا للصناعات إحدى أهم الشركات العالمية العاملة في قطاع البناء والتشييد منذ عام 1980، ويُعد هذا التوسع الرابع ضمن خطة الشركة الاستثمارية منذ تأسيسها في راكز في عام 2008، حيث ستلبي المنشأة الجديدة للشركة والممتدة على مساحة 100 ألف قدم مربع كافة احتياجات القطاع في السوق المحلي علاوةً على عمل الشركة في 60 سوق دولي عن طريق تصنيع وتوريد مليون متر مربع من العوازل الحرارية شهرياً. 

 

 

 

ويجدر بالذكر انضمام شركة هيرا للصناعات لمجتمع أعمال راكز قبل 15 عام، حيث اقتصرت بدايتها على فريق متواضع حتى أصبحت الآن شركة صناعية عالمية متكاملة تضم أكثر من 1000 موظف، وتتيح الشركة من خلال التوسعة الجديدة فرص عمل لأكثر من 100 وظيفة في الإمارة. 

 

 

 

تواصل هيرا للصناعات والتي تمتد على مساحة تبلغ 700 ألف قدم مربع في منطقة الغيل الصناعية مسيرتها الحافلة بالازدهار والنمو والتزامها بالابتكار، حيث يلعب هذا التوسع دوراً بارزاً في رحلة الشركة ضمن مجتمع أعمال راكز نظراً لزيادة عدد مرافقها ونطاق عملياتها التجارية بالإضافة إلى تطوير الأيدي العاملة لديها واتساع رقعة نطاق أعمالها في قطاع البناء والتشييد. 

 

 

 

وبهذه المناسبة أعرب براكاش سارفايا، الرئيس التنفيذي لمجموعة هيرا، عن سعادته وقال: "أبدت شركة هيرا للصناعات إلتزاماً راسخاً بخدمة قطاع البناء والتشييد عن طريق منذ تأسيسها عام 1980. وتأكد توسعة المنشأة لدى راكز اليوم وافتتاح مركز الأبحاث والتطوير مدى التزامنا بالتميّز والسير على خطى رؤيتنا المتمثلة في أن تصبح الشركة رائدة في مجال توريد منتجات مواد بناء مخصصة لأسواق معيّنة على المستوى العالمي. كما ساهمت بيئة العمل المحفزة على الازدهار لدى إمارة رأس الخيمة وموقعها الاستراتيجي في دعم التزامنا بالتميّز في قطاع صناعة أجهزة التدفئة والتهوية وتكييف الهواء. وأود الإشارة كذلك إلى امتلاك الشركة لسبع وحدات صناعية في راكز على الوجه الذي يعزز من إمكانيتها على ممارسة أنشطة صناعية في المنطقة بشكل موسع".

 

 

 

ومن جهته قال رامي جلاّد، الرئيس التنفيذي لمجموعة راكز: "يسرنا دعم نمو شركة هيرا للصناعات ضمن مجتمع أعمال راكز طوال رحلة أعمالها على مدى السنوات ال15 الماضية، حيث قدمت الشركة نموذجاً يحتذى به حول كيفية التوسع في إنشاء المرافق والعمليات التجارية واستقطاب الأيدي العاملة وابتكار تشكيلة متنوعة من المنتجات المستخدمة في قطاع البناء والمساهمة في تطويره. ويمثل نمو الشركة في الأسواق المحلية والإقليمية والدولية مثالاً واضحاً على الوضع الاقتصادي الممتاز للشركات الصناعية الأخرى العاملة ضمن مجتمع أعمال راكز وتحديداً تلك الراغبة في توسعة نطاق عملياتها في دولة الإمارات وخارجها. تواصل راكز التزامها بتمكين شركائها التجاريين مثل شركة هيرا للصناعات ومساعدتهم على الاستفادة القصوى من إمكانياتهم وتمهيد الطريق أمامهم لبلوغ أعلى مستويات النجاح في المستقبل".

 

 

 

يواصل المستثمرون البارزون في قطاع البناء والإنشاءات اتخاذ راكز مقراً لعملياتهم الصناعية والتجارية نظراً لخدمات الدعم الشامل التي تقدمها الهيئة وتزويدها لهم بحلول تأسيس أعمال قابلة للتخصيص تتميّز بالفعالية من حيث التكلفة علاوةً على قربها من المراكز اللوجستية الرئيسية والأسواق الإقليمية والدولية وإجراءاتها السهلة لتأسيس ومزاولة الأعمال التجارية إلى جانب العديد من الميزات الأخرى. ويجدر بالذكر وجود العديد من مشاريع تطوير البنية التحتية في إمارة رأس الخيمة تسمح للشركات باستغلال فرص الأعمال التي يتيحها قطاع البناء والتشييد المزدهر في الإمارة.

 

 

 

– انتهى –

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة