١٧ محرم ١٤٤٦هـ - ٢٣ يوليو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | الخميس 28 مارس, 2024 3:17 مساءً |
مشاركة:

رئيس هيئة الجبيل وينبع: كل ريال استثمرناه قابله 8.9 ريال استثمارات من القطاع الخاص

قال رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع، خالد السالم، إن كل ريال استثمرته الحكومة من خلال الهيئة قابله 8.9 ريال استثمارات من القطاع الخاص، مبينا أن الهيئة تخطط للوصول إلى 9 ريالات في عام 2024.

 

 

 

وأوضح السالم، في برنامج الليوان، أن قيمة الاستثمارات في الهيئة بلغت 225 مليار ريال خلال 50 سنة الماضية، 90 مليار ريال منها كان تشغيليًا لتشغيل المدن والباقي عبارة عن رأس مال، مشيرا إلى أنها حققت عائدا بقيمة 1.2 تريليون ريال.

 

 

 

وبين أن الهيئة تضم 541 مصنعا مقارنة بما يفوق 11 ألف مصنع في السعودية، كلها مصانع باستثمارات مليارية ذات أثر كبير، حيث يصل عدد المصانع الأساسية إلى 150 مصنعا والباقي مصانع متوسطة، من بينها مصانع الرازي، وينساب، وكريستال التابعة لـ التصنيع، وسبكيم، وشيفرون فيلبس.

 

 

 

وأشار إلى أن تلك المصانع تنتج 500 مليون طن سنويا، يتم تصدير 181 مليون طن منها سنويا والباقي يستخدم داخليا في صناعات أخرى، مبينا أن 40 % إلى 50 % من الصادرات غير النفطية مصدرها تلك المصانع، بنحو 190 مليار ريال من الصادرات غير النفطية.

 

 

 

وذكر أن الهيئة ركزت على الصناعات الأساسية، وهي غير جاذبة للصناعات التحويلية، إلا أنها وبعد تحولها الاستراتيجي اتجهت نحو الصناعات التحويلية ودعم الصناعات الصغيرة ورواد الأعمال، مبينا أن الصناعات التحويلية في الهيئة ارتفعت بنسبة 11% خلال العام 2023، فيما ارتفعت الصناعات الخفيفة بنسبة 77%.

 

 

 

وبين أن الهيئة تدير 4 مناطق صناعية هي ينبع والجبيل وجازان ورأس الخير ولا توجد حاليا خطط لإضافة منطقة صناعية خامسة لتكون تحت إدارتها، كما لديها 4 موانئ تابعة لها، مبينا أنه جرت نقاشات حول انتقال ملكية الموانئ إلى صندوق الاستثمارات العامة أو الهيئة، وهناك توافق مبدئي على أن تنتقل للهيئة شريطة أن تركز على الصناعات فقط.

 

 

 

وفيما يخص منطقة جازان، قال إنها تضم 11 مصنعا، وتخطط الهيئة لجعلها نموذجا عن الجبيل وينبع، وهي تضم مصفاة لأرامكو تعتبر نواة المنطقة وهناك مصنع للحديد والتيتانيوم ومصنع تحت الإنشاء للسكر، كما قامت الهيئة بتطوير ميناء فيها، ما ساهم في جذب الصناعات الصينية لقرب المواد الأولية من إفريقيا وكذا مناطق التصدير.

 

 

 

وذكر أن هناك منطقة اقتصادية خاصة بجازان تركز على الصناعات الغذائية والتعدينية والخدمات اللوجستية النوعية ومنطقة اقتصادية خاصة في رأس الخير مختصة بصناعة السفن.

 

 

 

وأضاف السالم أن الاستراتيجية الصناعية حددت 12 قطاعا يتم العمل عليه، عدد منها موجود في الهيئة ويطمح للتوسع فيها وزيادة الطاقة الإنتاجية لتمكين صناعات أخرى كصناعة السيارات.

 

 

 

وأشار إلى أن استراتيجية الهيئة بحلول 2040 تهدف لمضاعفة الاستثمار في الهيئة من 1.4 تريليون ريال إلى 2.8 تريليون ريال، متوقعا أن يتحقق ذلك قبل عام 2040 في ظل الاستثمارات الحالية.

 

 

 

وأضاف أن لدى الهيئة حاليا استثمارات تحت الدراسة بقيمة 300 مليار ريال، منها 100 مليار ريال استثمارات شبه مكتملة، مبينا أنها استثمارات مختلفة من دول عديدة كالصين وأمريكا، من بينها مصنع ألومنيوم بقيمة 38 مليار ريال في ينبع، ومصنع البلاستيك بقيمة 27 مليار ريال في الجبيل وغيرها.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة