٢١ أبريل ٢٠٢٤هـ - ٢١ أبريل ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | الجمعة 17 مارس, 2023 2:53 مساءً |
مشاركة:

مؤتمر ومعرض "سيتريد للقطاع البحري واللوجستي" يسلط الضوء على الفرص المتاحة في قطاع الخدمات البحرية في المنطقة

ضمن فعاليات الحدث و"ملتقى سيتريد لسفن الدعم البحري وقوارب الخدمات البحرية"، سيسلط خبراء القطاع الضوء على آفاق النمو في القطاع والتحديات التي تواجهه

 

تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية، سينعقد مؤتمر ومعرض "سيتريد للقطاع البحري واللوجستي في الشرق الأوسط" الحدث الأبرز ضمن فعاليات "أسبوع الإمارات البحري"، والذي سيسلط الضوء على قطاع خدمات الدعم البحري الذي تزداد أهميته بشكل مستمر في القطاع البحري.

 

وسيناقش "ملتقى سيتريد لسفن الدعم البحري وقوارب الخدمات البحرية"، الذي يعقد يوم 18 مايو، بشكل متعمق أسس قطاع خدمات الدعم البحري ضمن فعاليات مؤتمر ومعرض "سيتريد للقطاع البحري واللوجستي في الشرق الأوسط" الذي سيعقد في الفترة من 16 إلى 18 مايو 2023 في مركز دبي التجاري العالمي.

 

تطور قطاع خدمات الدعم البحري

 

تعد إمدادات النفط والغاز المحرك الرئيس للطلب على سفن ومنشآت الدعم البحري، لذا، يعد قطاع النفط والغاز ركيزة رئيسة لقطاع خدمات الدعم البحري في دولة الإمارات وحول العالم.

 

تعتبر دولة الإمارات من بين أكبر 10 منتجين للنفط على مستوى العالم حيث تنتج نحو 3.2 مليون برميل من البترول والمواد البترولية يوميًا، ويشكل النفط والغاز نحو 13 في المائة من صادرات الدولة، بما يمثل حوالي 30 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي. لذا، تشكل الكيانات الكبرى مثل شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) جزءًا لا يتجزأ من نمو قطاعي النفط والغاز وقطاع الخدمات البحرية.

 

 جميل العلي، المدير الإقليمي لتطوير التجارة والأعمال لمنطقة الشرق الأوسط في "بيرو فيريتاس مارين آند أوفشور"

 

 

وقال جميل العلي، المدير الإقليمي لتطوير التجارة والأعمال لمنطقة الشرق الأوسط في "بيرو فيريتاس مارين آند أوفشور": "يعد قطاع النفط والغاز من القطاعات المهمة في دولة الإمارات والعالم، وبالتالي تشكل الخدمات البحرية أولوية كبرى لهذا القطاع. وقد صاحب التطور المستمر الذي شهده القطاع البحري، تطورات مهمة في الخدمات البحرية في التحول الرقمي والاستدامة، سواء من حيث العمليات أو الحفاظ على البيئة. ومع سعينا لمواكبة هذه التطورات، تستثمر بيرو فيريتاس، بشكل كبير في مجالات البحوث والتطوير، ونحرص على مساعدة الخبراء والمختصين لدينا لاكتساب معرفة شاملة بالظروف البحرية وتحسين مجموعة برامجنا، إضافة إلى الإسهام في تطوير عملائنا في القطاع البحري".

 

مناقشة التحديات والحلول

 

يتضمن مؤتمر ومعرض "سيتريد للقطاع البحري واللوجستي" أربعة فعاليات فرعية رئيسة تشمل "ملتقى التميز في الأعمال البحرية"، و"ملتقى التميز اللوجستي البحري"، و"ملتقى سيتريد البحري شيبتيك"، إضافة إلى "ملتقى سيتريد لسفن الدعم البحري وقوارب الخدمات البحرية"، الذي سيسلط الضوء على مشاريع الخدمات البحرية في المنطقة، وتدفق الاستثمار الأجنبي وسوق سفن الدعم البحري.

 

وقال أندرو ويليامز رئيس "ماريتايم جروب" في "إنفورما ماركتس": "مع التطورات التي تشهدها صناعات النفط والغاز، فإن قطاع الخدمات البحرية يزخر بمجموعة واسعة ومتنوعة من الفرص، على الرغم من التحديات الخاصة به. ومن خلال "ملتقى سيتريد لسفن الدعم البحري وقوارب الخدمات البحرية" الذي تمت إضافته أخيرًا لمؤتمر ومعرض "سيتريد للقطاع البحري واللوجستي في الشرق الأوسط"، سنسلط الضوء على العديد من الفرص المتاحة وكذلك التحديات التي يواجهها قطاع الخدمات البحرية للمساعدة في تعزيز نجاحه".

 

من جهته، قال فازل فازلبوي، الرئيس التنفيذي لشركة سينرجي أوفشور ورئيس "ملتقى سيتريد لسفن الدعم البحري وقوارب الخدمات البحرية": "بدأ سوق سفن الإمداد البحري أخيرًا في التعافي بعد التراجع الذي شهده منذ عام 2014. وقد شهد عام 2022 تحولات جذرية مع وصول معدلات التشغيل إلى أكثر من 80 بالمائة قرب نهاية العام، كما بدأت الأسعار في الارتفاع، ما يبشر بازدهار القطاع خلال عام 2023، وأننا على أعتاب "دورة الانتعاش" التالية".

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة