١٠ محرم ١٤٤٤هـ - ٧ أغسطس ٢٠٢٢م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | الأحد 3 يوليو, 2022 9:22 صباحاً |
مشاركة:

موسم جدة 2022 يختتم فعالياته بستة ملايين زائر وقصة نجاح جديدة

اختتم موسم جدة 2022 فعالياته اليوم بعد 60 يوماً من العروض والبرامج والأنشطة المشوقة التي شهدتها 13 منطقةً وموقعًا للفعاليات في أرجاء المدينة كافة، تجاوزت 4200 يوم من الفعاليات الترفيهية والثقافية والفنية والسياحية والرياضات البحرية وغيرها، حضرها واستمتع فيها أكثر من 6 ملايين زائر من داخل المملكة، وسائح من خارجها يمثلون 129 دولة.

 

وحقق موسم جدة الذي انطلق في 2 مايو الماضي أرقاماً قياسية على جميع المستويات, جسدت رضا الجمهور، وتلبية جميع الرغبات والأذواق من مختلف الأعمار والجنسيات، حيث استهدف الموسم تنوع الخيارات وتعدد المواقع واستدامتها، وتوطين المهن وخلق الفرص الوظيفية وتعزيز التنافسية وجودة الحياة؛ تحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030 الطموحة.

 

وتميز موسم جدة هذا العام بمشاركة فاعلة من الكوادر الوطنية الشابة من الجنسين في إدارة وتشغيل فعالياته كافة والإشراف عليها، حيث تجاوز عدد السعوديين العاملين في الموسم 80% من إجمالي العاملين فيه برهنوا على قدراتهم ومهاراتهم، وخلق الموسم أكثر من 76 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، كما شهد الموسم العديد من العروض والفعاليات والتجارب العالمية، بعضها أقيم لأول مرة على مستوى العالم، استطاعت أن تستقطب زواراً وسياحاً من 129 دولة.

 

ونوه المدير العام لموسم جدة الأستاذ نواف قمصاني بالنجاحات الكبيرة التي حققها موسم جدة حتى آخر يوم من فعالياته الذي كسر فيها الرقم 6 ملايين في عدد الزوار، مؤكداً أن هذا الرقم خير شاهد على هذا النجاح والتميّز في فعالياته وأنشطته وبرامجه التي خلقت حراكاً اجتماعياً واقتصادياً وثقافياً في مدينة جدة، وأسهمت في تعزيز صناعة الترفيه في المملكة، كما قدّمت منتجاً جديداً ومتنوعاً بمواصفات عالمية نال رضا الجميع.

 

وأوضح قمصاني أن الترفيه أصبح صناعة واعدة ومحفزة للاقتصاد ومحركة للقطاعات الأخرى ذات العلاقة، حيث تدفعها المواسم والفعاليات الترفيهية لتعظيم الفرص وجذب الاستثمارات واستقطاب السياح والزوار وتقديم التجارب التنافسية، مؤكداً حرص إدارة الموسم على ديمومة الفعاليات التي أقيمت بما يحقق الأهداف الرئيسة من هذا الحراك الترفيهي والسياحي الذي جعل جدة اليوم وجهة سياحية عالمية، وبما يعزز من الاستدامة والشمولية والتنوع وتعدد الفرص وتعظيم الأثر الاقتصادي، لذا تقرر أن تستمر 8 مواقع في مناطق الفعاليات الـ"13" في مدد مختلفة على مدار العام، وتقديم عروضها المتنوعة بالشراكة مع القطاعين الحكومي والخاص، مشيراً إلى أن المواقع التي ستستمر فعالياتها طوال العام هي: حديقة الأمير ماجد، وجدة آرت بروميناد، وجدة جنغل، ونادي جدة لليخوت، ولونا، وجوفالي، وذا فيلج، بالإضافة إلى جدة التاريخية.

 

وقدم المدير العام للموسم بهذه المناسبة شكره وتقديره لجميع العاملين في الموسم من كوادر إدارية وفنية، والعاملين في الجوانب الخدمية والتشغيلية والإشرافية، بالإضافة إلى شركاء الموسم في القطاعين الحكومي والخاص على جهودهم المميزة على مدار الساعة قبل وخلال الموسم في التجهيز والإعداد والتنظيم والإشراف والدعم التي قدمت صورة حية على قدرة أبناء الوطن من الجنسين على صنع التميّز والإبداع وشغفهم للعمل ومواهبهم المتعددة التي عكسوا من خلالها ما قدمته وتقدمه لهم القيادة الرشيدة -حفظها الله- من دعم وتعليم وتمكين وتحفيز لينافسوا العالم ويصنعوا الفارق ويخدموا وطنهم ومجتمعهم في كل مجال، ويعكسوا الصورة المشرفة لهذا الوطن وأبنائه.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة