٢١ مايو ٢٠٢٤هـ - ٢١ مايو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
الرياضة | الأحد 25 فبراير, 2024 11:06 صباحاً |
مشاركة:

بوابة الدرعية "شريك الإرث" لكأس السعودية ونادي سباقات الخيل

بحضور صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل رئيس مجلس إدارة هيئة الفروسية رئيس مجلس إدارة نادي سباقات الخيل وقّعت هيئة تطوير بوابة الدرعية شراكةً إستراتيجيةً مع نادي سباقات الخيل؛ لتكون بذلك "شريك الإرث" لنادي سباقات الخيل وكأس السعودية 2024، والذي يتم تنظيمه في ميدان الملك عبدالعزيز للفروسية في الرياض، ويُعد كأس السعودية أغنى سباق للخيل في العالم، بجوائز تبلغ قيمتها 20 مليون دولار.

 

وتهدف الشراكة بين الجانبين، والتي تم توقيعها مساء اليوم من الرئيس التنفيذي لنادي سباقات الخيل الأستاذ زياد المقرن ، والسيد جيري إنزيريلو، الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية، إلى تعزيز التعاون في مجال سباقات الخيل، في ظل اختصاص نادي سباقات الخيل وعمل بوابة الدرعية المستمر على الاهتمام بالخيل ودعم رياضاتها، وباعتبار المملكة واحدةً من أهم الدول التي تتصدّر رياضة ومنافسات سباقات الخيل، مما يُسهم في تنويع المنافسات الرياضية واقتصاد المملكة ومكانتها، إضافةً لاهتمام هيئة تطوير بوابة الدرعية بفعاليات الفروسية واستضافتها العديد من الفعاليات والمسابقات الخاصة  بالخيل العربي الأصيل، واحتضانها "متحف الخيل العربي" بحي الطريف التاريخي، والذي يضم عددًا من المجسّمات الفريدة، كفرس الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -طيّب الله ثراه- "طرفة" إضافةً للتقنيات المتقدمة المستخدمة للتعريف بتاريخ وأنساب الخيول العربية الأصيلة والأدوات المستخدمة في عالم سباقات الخيل. وعلاوةً على ذلك، يستعرض المتحف العديد من القصص حول الرابط الوثيق بين الخيل وفارسها والإرث الثقافي الغني للدرعية، مهد انطلاق الدولة السعودية.

 

من جانبه، عبّر السيد جيري إنزيريلو، الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية، عن سعادته بهذه الشراكة مع نادي سباقات الخيل، مؤكدًا على الدور المحوري والجهود الكبيرة لنادي سباقات الخيل في دعم هذه الرياضة العريقة في المملكة والعالم، مشيرًا إلى أن هذه الشراكة تُعد جزءًا من توجّه الهيئة لتعزيز دور الرياضة في الدرعية؛ لخلق مجتمعٍ نابض بالحياة، ضمن المشروعات التطويرية التي يجري تنفيذها، إضافةً للاستضافات العالمية المستمرة لمختلف الرياضات في أنحاء الدرعية.

 

وأشاد "إنزيريلو" بالحماس والمنافسة الكبيرة ضمن كأس السعودية لسباقات الخيل والذي يتضمن عدة بطولات على مدار العام، من خلال موسم الرياض المتضمن كأس السعودية وموسم الطائف، لا سيما وأن الخيول العربية نشأت في شبه الجزيرة العربية، مؤكدًا على دور هيئة تطوير بوابة الدرعية في هذه الرياضة، باعتبارها شريكًا لنادي سباقات الخيل، وأن كأس السعودية هو جزءٌ من دعمها للرياضات المرتبطة بالخيل واهتمامها المستمر بهذا العنصر الهام من الهوية السعودية.

 

وتعليقًا على الشراكة مع "بوابة الدرعية"، علّق الرئيس التنفيذي لنادي سباقات الخيل الأستاذ زياد المقرن قائلًا: عمل نادي سباقات الخيل على اختيار شركائه، ومن ضمن هذه الشراكات توقيع عقد الرعايه مع هيئة تطوير بوابة الدرعية والتي نتطلع من خلالها لتوظيف وتفعيل المصالح العامة والمشتركة بين النادي والهيئة.

 

 

 

يُذكر أن رعاية هيئة تطوير بوابة الدرعية لمنافسات هذا الموسم تأتي بأشواطٍ حصرية ترتبط بالدرعية، وهي كأس الإمام المؤسس محمد بن سعود، وكأس الدرعية المؤهل لكأس عبيّة؛ نسبةً لفرس الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود - طيّب الله ثراه - إضافةً لوجود جناحٍ خاصٍ للهيئة في كأس السعودية، يستعرض تاريخها العريق وعلاقتها بالخيول وثقافتها الممتدة عبر القرون الماضية.

 

-انتهى-

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة