١٧ محرم ١٤٤٦هـ - ٢٣ يوليو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | الجمعة 5 أبريل, 2024 4:51 صباحاً |
مشاركة:

"سند" تعلن عن الدفعة الثانية من برنامجها لقادة المستقبل

أعلنت مجموعة "سند"، عن تعاونها مع جامعة "إمبري ريدل" للطيران، إحدى الجامعات المرموقة المتخصّصة في مجال الطيران والفضاء، لإطلاق الدفعة الثانية من برنامج سند لقادة المستقبل، والذي يهدف إلى تطوير وتأهيل كفاءات وطنية تقود مستقبل صناعة الطيران عالمياً انطلاقاً من إمارة أبوظبي، وتزويدها بمهارات وممارسات دولية لدفع النموّ المستدام في قطاع صيانة وإصلاح وعَمرة محرّكات الطائرات.

 

وتؤكد هذه المرحلة الجديدة من التعاون على التزام سند المستمر بتطوير المواهب والكوادر الوطنية، بعد نجاح النسخة الأولى من البرنامج في العام الماضي، بالتعاون مع إحدى أفضل كليات إدارة الأعمال الأوروبية البارزة، وتخريج 5 قيادات وطنية في مجال الطيران بعد التحاقهم بالبرنامج.

 

وبموجب الاتفاقية الجديدة، ستقوم جامعة "إمبري ريدل" للطيران بتصميم برنامج لتطوير القيادات في سند، حيث انضمت للدفعة الثانية من البرنامج 8 مواهب قيادية ثلثهم من الإناث، يمثلون الموارد البشرية، والهندسة، والعمليات، والجودة، لتبدأ معاً مسيرة جديدة في مضمار تقديم خدمات استثنائية لشركات صناعة المحرّكات العالمية وشركات الطيران المحلية والعالمية.

 

ويستمر البرنامج مدة عام، حيث سيشارك المنتسبون فيه ببرامج تدريب عملية وتفاعلية ضمن حرم جامعة "إمبري ريدل" للطيران في ولاية فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية وفي إمارة أبوظبي، في مواضيع تشمل: إدارة المشاريع، والتطوير الاستراتيجي، والاتصالات التجارية، والحلول المالية.

 

كما يدعم البرنامج فرص الارتقاء بمختلف التجارب والممارسات المهنية التي تتصل بصيانة وإصلاح وعَمرة محرّكات الطائرات في سند، مع التركيز على الابتكار والاستراتيجيات التحوّلية والتعرف على أفضل الممارسات العالمية.

 

وتم الإعلان عن الدفعة الثانية من برنامج سند لقادة المستقبل، خلال فعالية مشتركة تم تنظيمها بحضور إسماعيل علي عبد الله، رئيس وحدة المجمعات الاستراتيجية، قطاع الاستثمار في الإمارات – مبادلة للاستثمار، ومنصور جناحي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سند، وإبراهيم بودبس، رئيس الموارد البشرية في مجموعة سند، ود. مانيش شارما، عميد كلية إدارة الأعمال بجامعة "إمبري ريدل" للطيران.

 

وقال منصور جناحي : تمثل شراكتنا مع جامعة "إمبري ريدل" للطيران خطوة محورية نحو تنمية المواهب والقيادات ضمن قطاع الطيران في إمارة أبوظبي، وتعزيز الابتكار والتميز، باعتبارهما عنصرين ضروريين للاستفادة من الإمكانات المتاحة في قطاع الطيران، ومن المؤكد أن تأهيل مواهبنا وتمكينها من اغتنام الفرص الجديدة ودفع النموّ المستدام سيضمن لنا مواكبة متطلبات السوق ومواصلة التميز في تقديم خدماتنا.

 

وقال إبراهيم بودبس رئيس الموارد البشرية في مجموعة سند: يعدّ برنامج سند لقادة المستقبل أساساً لضمان التطور المهني لموظفينا، مع التركيز على المهارات الإدارية والقيادية، ويساهم التعاون مع جامعة "إمبري ريدل" للطيران في الدفعة الثانية من برنامج سند لقادة المستقبل في الارتقاء بقدرات طاقمنا العملية، وتمكينه من الاستفادة من الخبراء العالميين، والدمج بين المعرفة الأكاديمية والخبرة العملية لتحقيق التميز القيادي في قطاع الطيران.

 

وأكد الدكتور جون واتريت، المستشار في جامعة "إمبري ريدل" للطيران العالمية أن التعاون مع سند، الشركة الرائدة المستقلة في مجال صيانة وإصلاح وعَمرة محرّكات الطائرات، يعزّز التزامنا بالنموّ المستقبلي لقطاع الطيران؛ وقال : مع التطور المتسارع الذي يشهده هذا القطاع، سيساهم برنامج سند لقادة المستقبل بدور حيوي في تعزيز مرونة المواهب الاستثنائية لدى سند، والتأكد من جاهزيتها للقيادة في تقديم خدمة متميزة ضمن قطاع الطيران العالمي الذي يشهد تغيرات مستمرة.

 

وتمّ إطلاق برنامج سند لقادة المستقبل في أغسطس 2022 بهدف تطوير مواهب وكفاءات قيادية في سند، من خلال التركيز على المجالات الأساسية للقيادة والإدارة، وتقديم رؤىً معمّقة حول مواضيع عديدة تشمل؛ التواصل الفعّال، وإدارة المشاريع، والإدارة المالية، واتخاذ القرارات المستندة إلى البيانات.

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة