١٨ محرم ١٤٤٦هـ - ٢٤ يوليو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
البيئة والطاقة | الأحد 31 ديسمبر, 2023 10:17 صباحاً |
مشاركة:

«إمباور» و"فنادق دبي" يتشاركان الاستدامة لحماية البيئة

إجتمعت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي ش.م.ع «إمباور»، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم مؤخراً، بمجموعة من أبرز مشغلي قطاع الضيافة في دبي بهدف صياغة خطط جديدة لحماية البيئة وبما يواكب مخرجات الدورة التاريخية لإجتماعات "كوب 28" التي إحتضنتها الدولة بنجاح فائق، ولاقت مخرجات الاجتماع تفاعلا واضحاً ولافتاً من المشاركين الذين استكملوا أجندة الإجتماع بزيارة ميدانية الى موقع محطة تبريد مدينة دبي الطبية بصحبة المهنيين في المؤسسة بهدف إطلاعهم على آليات عملها بالتفصيل. و تقدم المؤسسة خدمات تبريد المناطق الصديقة للبيئة لأكثر من 12٪ من أيقونات دبي ووجهاتها السياحية والترفيهية ، و من أبرزها «برج العرب» و «أتالنتس ذا رويال» و «منتجع شاطئ العنوان» و «هيلتون دبي بالم جميرا» و «فندق الماريوت» و « ذا لانا» التابع لمجموعة «دورشستر» و «جي. دبليو. ماريوت ماركيز دبي»، و «أبراج الإمارات جميرا» و «ذا دورشستر كولكشن ديب» و «فندق جميرا بيتش » و «فندق النسيم جميرا» وغيرها من فنادق فخمة وعالمية.

 

تخلل الإجتماع نقاشات تحفيزية سلطت الضوء على سبل حماية الموارد الطبيعية ورفع كفاءة استخدام المياه في عمليات تبريد المناطق وأحدث أساليب الصيانة التحضيرية لضمان بناء منظومة كاملة وسلسلة متكاملة وموثوقة ومستدامة في كل مراحل تبريد المناطق وغيرها من المسائل التشغيلية.

 

وقال سعادة أحمد بن شعفار  الرئيس التنفيذي لـ " إمباور" شهد الإجتماع، عروضاً فنية قدمتها القيادات المهنية في المؤسسة، وتصدت فيها بالبحث العملي والعلمي المعمق لمحاور عدة أبرزها أحدث التقنيات التي تستخدمها المؤسسة في العمليات الإنتاجية، والأنظمة العصرية الضامنة لتمكين المستخدمين من الحصول على خدمات سلسة وموثوقة ومستدامة، هذا غير المكاسب الاقتصادية والبيئية والإجتماعية التي تتيحها استخدامات أنظمة تبريد المناطق. مؤكداً على أن الخدمات التي تقدمها «إمباور»، لقطاع الضيافة في إمارة دبي، ينسجم مع تطلعات الإمارة في بلوغ الإستدامة و" العمل نحو تحقيق صافي إنبعاثات صفرية" وهو الهدف الذي تنهض فيه المؤسسة لجهة تمكين كل القطاعات من خفض غازات الدفيئة بإستخدام خدمات تبريد المناطق التي اثبتت فعاليتها في حماية البيئة وحماية الموارد الطبيعية".

 

وأكد بن شعفار ان النتائج الباهرة لنظام تبريد المناطق ومساهمته في خفض الانبعاثات وتقليل البصمة الكربونية، يدعم النظام الذي تتبعه المنشآت الفندقية في دبي لاحتساب البصمة الكربونية، مما يعزز من رؤية الحكومة للوصول إلى اقتصاد أخضر وتحقيق التنمية المستدامة، مشيراً الى أهمية تبني القطاع  لأنظمة تبريد المناطق ليكون شريكاً فعالاً في تعزيز الاستدامة وتقليل انبعاثات الكربونية.

 

 

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة