٢١ مايو ٢٠٢٤هـ - ٢١ مايو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | الثلاثاء 13 فبراير, 2024 10:43 صباحاً |
مشاركة:

مركز الثروات العائلية في مركز دبي المالي العالمي وكلية سلون للإدارة يطلقان برنامج "استدامة نجاح الشركات العائلية"

يتعاون مركز الثروات العائلية في مركز دبي المالي العالمي مع "كلية سلون للإدارة التابعة لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا" ‏لتقديم برنامج التعليم التنفيذي "استدامة نجاح الشركات العائلية" الأول من نوعه في دبي بالتعاون مع أكاديمية مركز دبي المالي العالمي، وذلك بهدف تزويد الشركات العائلية في المركز والمنطقة عموماً بتعليم أكاديمي عالمي المستوى لدعم نجاح الشركات العائلية عبر الأجيال.

 

 

 

يقدم البرنامج الجديد رؤى ووجهات نظر جديدة لمساعدة الشركات العائلية على تحقيق المزيد من النمو في دبي وخارجها. ويستعرض البرنامج الفرص والتحديات والتوجهات والاستراتيجيات الضرورية للنجاح في قيادة الشركات العائلية عبر أجيال متعددة. وسيحصل المشاركون على شهادة “كلية سلون للإدارة” بمجرد إكمالهم البرنامج.

 

 

 

وبهذه المناسبة، قال جون ديفيس، مدير هيئة التدريس في “كلية سلون للإدارة”: "لا شك أن المشهد العالمي المتغير اليوم يتطلب من أصحاب الشركات العائلية تبني رؤى جديدة لمفهوم الإشراف الجيد على هذه الشركات، ذلك أن النظرة التقليدية للإشرافوالتي تمثلت برعاية مصالح الشركة وتمريرها من جيل لآخر لم تعد مناسبة لعالم اليوم، وأصبح النموذج الجديد لنجاح الشركات العائلية قائماً على بناء مؤسسة مرنة في مواجهة تحديات المستقبل وتوفر أنواعاً متعددة من القيم الهادفة بما ينسجم مع أولويات الشركات العائلية.

 

 

 

من جانبه، قال كريستيان كونز، الرئيس التنفيذي للاستراتيجية والابتكار والمشاريع في سلطة مركز دبي المالي العالمي: "يشكل مركز دبي المالي العالمي - ودبي عموماً - مركزاً مثالياً لازدهار الشركات العائلية لما يتمتع به من منظومة أعمال ديناميكية، وموقع استراتيجي، والتزامه الراسخ بتبني الابتكار؛ مما يوفر مزيجاً فريداً من الفرص العالمية والبيئة الاستثمارية المواتية لدعم نمو ونجاح الشركات العائلية. ويسرنا أن نتيح لأعضاء مركز الثروات العائلية في المركز والشركات العائلية عموماً فرصة الوصول إلى أحدث المناهج الأكاديمية حول ’استدامة نجاح الشركات العائلية‘ بالتعاون مع "كلية سلون للإدارة التابعة لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا" وأكاديمية مركز دبي المالي العالمي، حيث يساعد هذا البرنامج الشركات العائلية على الارتقاء بمهارات قادتها لمواصلة تحقيق المزيد من النجاحات بما يدعم مسيرة نموها في المنطقة والعالم".

 

 

 

ويأتي هذا التعاون عقب سلسلة من المبادرات التي يقودها مركز دبي المالي العالمي، المركز المالي العالمي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، لضمان استمرار الشركات العائلية في الابتكار والازدهار وضمان التعاقب الناجح لإداراتها.

 

 

 

يشار إلى أن مركز دبي المالي العالمي أطلق مركز الثروات العائلية في مارس 2023، وهو أول مركز مالي في العالم يوفر هذا النوع من الدعم للشركات العائلية ضمن توقعات لنقل هذه الشركات لأصول تُقدر قيمتها بنحو 3.67 تريليون درهم (1 تريليون دولار) إلى الجيل المقبل في الشرق الأوسط خلال الأعوام العشرة القادمة. ويقدم مركز الثروات العائلية كذلك خدمات شاملة هي الأولى من نوعها على مستوى العالم للشركات العائلية التي تتمتع برؤية طويلة المدى وطموحات عالمية. علاوةً على ذلك، أصدر مركز دبي المالي العالمي في فبراير 2023 لائحة القواعد والإجراءات الجديدة المُنظمة لعمل الشركات العائلية في المركز بهدف توفير خدمات الدعم المخصصة لاستمراية الشركات العائلية عبر الأجيال ومختلف المناطق الجغرافية.

 

 

 

وتوفر لائحة القواعد الجديدة إرشادات شاملة لآلية عمل الشركات العائلية والتي تمتلك أصولاً وتدير أعمالها في أو من مركز دبي المالي العالمي، وذلك عبر دعم عملية إدارة المسائل المتعلقة في إجراءات الميراث وانتقال المُلكية والثروة من جيل لآخر. وتمت صياغة هذه اللوائح للاستفادة من الهيكلة التنظيمية للشركات العائلية المعتمدة في المناطق الحرة كمركز دبي المالي العالمي، والسلطة المنصوص عليها في المرسوم بقانون اتحادي رقم (37) لعام 2022 بشأن الشركات العائلية  الإماراتية، لتحديد سجل خاص بالشركات العائلية للاطلاع على المُتطلبات والمزايا المقدمة للشركات العائلية والواقعة ضمن إطار قانون الشركات العائلية الإماراتية.

 

 

 

يتمحور برنامج التعليم التنفيذي الجديد حول 6 ركائز أساسية هي: الرؤية المستقبلية، وإدارة الاضطرابات، والحوكمة، والمواهب، وتعاقب الإدارة، وتحقيق النجاح عبر الأجيال. وتتوافق هذه المبادرة مع التزام حكومة دولة الإمارات بدعم الشركات العائلية التي تواصل المساهمة في الاقتصاد الوطني. وتشير التقديرات إلى أن 20% فقط من الشركات العائلية يديرها الجيل الثالث في منطقة الشرق الأوسط، وبالتالي من الضروري تزويد الجيل القادم من قادة هذه الشركات بتعليم عالمي المستوى لضمان نجاح أعمالها على المدى الطويل. 

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة