٠٧ رجب ١٤٤٤هـ - ٢٨ يناير ٢٠٢٣م
  • Twitter Facebook Instagram Icon Linkedin Youtube Snapchat
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
المال والأعمال | السبت 15 أكتوبر, 2022 1:44 مساءً |
مشاركة:

كي بي إم جي تعقد مؤتمر الشركات العائلية في الشرق الأوسط وجنوب آسيا بالرياض

ناقش المؤتمر الإزدهار عبر الأجيال من خلال الإبتكار في الشركات العائلية بحضور أكاديميين ومتخصصين وممثلين عن شركات عائلية رائدة على مستوى المملكة و المنطقة

 

عقدت كي بي إم جي في مدينة الرياض مؤتمر الشركات العائلية في الشرق الأوسط وجنوب آسيا لسنة 2022، الحدث الإقليمي الرائد لملاك وكبار قادة الشركات العائلية، في فندق هيلتون بتاريخ 12 أكتوبر الجاري.

 

ركَّز المؤتمر على محور رئيسي حول كيفية الإستفادة من الإبتكار لدفع عجلة الإزدهار عبر الأجيال في الشركات العائلية، من خلال مجموعة من الجلسات التي تناولت أهم التوجهات والفرص والتحديات الرئيسية التي تواجهها الشركات العائلية في جميع أنحاء المنطقة بشكل خاص وعلى الصعيد العالمي بشكل عام، إلى جانب استعراض بعض التجارب في كيفية تعامل الشركات العائلية مع هذه القضايا. 

 

كما أتاح المؤتمر للمشاركين فهما أعمق حول الطرق التي يمكن لشركاتهم من خلالها المساهمة في دفع عجلة النمو والإستفادة من المهارات والمعارف لدى جيل المستقبل المتمثل في القيادات الشبابية داخل العائلة، وركز كذلك على مواضيع تخطيط التعاقب الوظيفي و الحوكمة والتحول الرقمي .

 

صرَّح الدكتور عبد الله حمد الفوزان، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة كي بي إم جي للإستشارات المهنية قائلًا: "بالنسبة للشركات العائلية في المنطقة، أصبح التخطيط للتعاقب والإستمرارية عبر الأجيال من العوامل الضرورية والملحة بشكل كبير، وتمثل الهدف من هذا المؤتمر في الجمع بين كبار الخبراء والممارسين في مجال الشركات العائلية في مكان واحد لمناقشة وجهات النظر حول هذه المحاور".

 

وقد شارك الشيخ محمد يوسف ناغي، رئيس مجلس إدارة مجموعة محمد يوسف ناغي وإخوانه من خلال استعراضه وجهة نظره حول كيفية استمرارية الشركات العائلية واستدامتها على مر الأجيال و كذلك المركز الوطني للشركات العائلية ممثلاً بالرئيس التنفيذي للمركز الدكتور عائذ إبراهيم المبارك.

 

بينما سلَّط الضوء البروفيسور ألفريدو دي ماسيس، أستاذ ريادة الأعمال والشركات العائلية في المعهد الدولي للتطوير الإداري في سويسرا وفي جامعة بولزانو في إيطاليا، والبروفيسور فرانسيسكو ديبيلس من جامعة فيينا على تحديات إدارة الإبتكار في الشركات العائلية. وأشارا إلى أنَّ الشركات العائلية تتطور وتنمو عبر الأجيال من خلال بناء وتحقيق متطلَّبات وأسس الحوكمة مع الوضع بالإعتبار أن فكرة نقل الشركة إلى الجيل القادم قد تتعارض مع حاجة العائلة إلى إشراك الكفاءات من خارج العائلة في فريق القيادة للحفاظ على نشاط الأعمال."

 

وقال فؤاد محمد شابرا، رئيس استشارات الشركات العائلية والمؤسسات الخاصة في كي بي إم جي للإستشارات المهنية :"ينبغي على الشركات العائلية أن تعي الدور المهم الذي يلعبه الإبتكار في ضمان الميزة التنافسية عبر الأجيال، في حين تعدُّ التقاليد أحد الأصول الهامة والمميزة للإبتكار في الشركات العائلية وليس بالضرورة أن تكون التقاليد والإبتكار متناقضين، بل يمكن أن تكون العلاقة بينهما علاقة تكاملية حيث يعززان ويدعمان بعضهما البعض".

 

بدوره "أشار توم مكغينس، رئيس استشارات الشركات العائلية والمؤسسات الخاصة في كي بي إم جي العالمية إلى أهمية الحفاظ على ثقافة ريادة الأعمال في الشركات العائلية ودعم الجيل القادم حيث يعمل ملاك الشركات العائلية بشكل متزايد على تقييم خطط استمرارية أعمالهم، ويرجع ذلك في المقام الأول إلى التركيبة العمرية لقادة العائلات وكبار مسؤولي الخبرة في الشركات العائلية وعدم وجود خطط واضحة للتعاقب الوظيفي".

 

واختتم فؤاد شابرا المؤتمر قائلاً  :

 

"نأمل أن نكون قد سلطنا الضوء قدر الإمكان على الوسائل المختلفة التي تمتلكها الشركات العائلية من خلال توجهاتهم في الإبتكار لدفع عجلة الإزدهار عبر الأجيال".

 

مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة