١٠ محرم ١٤٤٦هـ - ١٦ يوليو ٢٠٢٤م
الاشتراك في النشرة البريدية
عين دبي
الرعاية الصحية | الاثنين 9 مارس, 2015 2:44 مساءً |
مشاركة:

مؤتمر أبوظبي السادس للعناية بالجروح يختتم فعالياته اليوم بنجاح كبير

شهدت الدورة السادسة من «مؤتمر أبوظبي للعناية بالجروح» نجاحاً باهراً مع اختتام فعالياتها المتنوعة حيث شهدت حضور أكثر من 600 متخصص في الرعاية الصحية في أبوظبي للاطلاع على أحدث ما توصلت إليه التقنية ومناقشة أفضل الممارسات المتبعة في كيفية علاج الجروح والتعامل معها.

وحمل المؤتمر، الذي تنظمه مدينة الشيخ خليفة الطبية بإدارة كليفلاند كلينك وتترأسه الدكتورة جولناز طارق، عنوان "شفاء عالمي لتغيير الحياة" وهدف إلى إثارة النقاش حول الطرق المحسنة لعلاج الجروح وتوفير الرعاية الأمثل للمرضى.

وعلى مدار يومين، ناقش المشاركون من استشاريين، وممرضين، ومختصين في العلاج الفيزيائي، وأطباء، أفضل الممارسات وتقنيات العلاج المبتكرة ضمن سلسلة من المحاضرات والندوات وورش العمل. كما تبادل الخريجون الدوليون لدورة العناية بالجروح الرؤى حول مشاريع جديدة ومثيرة للاهتمام تم إطلاقها مؤخراً في الشرق الأوسط.

وفي معرض تعليقه على الموضوع، قال الدكتور عبد المجيد الزبيدي، استشاري أمراض القلب ومدير الشؤون الطبية لدى مدينة الشيخ خليفة الطبية والحاصل على البورد الأميركي في الطب الباطني: "حقق مؤتمر أبوظبي للعناية بالجروح هذا العام نجاحاً كبيراً. لقد كان أمراً مشجعاً حقاً أن نشهد حضور هذا العدد الكبير من العاملين في الرعاية الصحية من أصحاب التخصصات المتعددة، إذ يشكل التعليم المستمر والتعاون المهني جزء لا يتجزأ من عملية تطوير العلاجات الفعالة للجروح. كما أن ارتفاع معدلات مرض السكر في دول الخليج تفرض ضرورة تقديم خدمات متخصصة لعلاج الجروح المزمنة أو غير القابلة للشفاء، إلى جانب تقديم المساعدة للمرضى الذين يعانون من أمراض في الجلد والعظم والأنسجة ناجمة عن إصابة أو مرض ما".

ومن جانبها، قالت تاري راي، رئيسة قسم التمريض لدى مدينة الشيخ خليفة الطبية: "إن تقديم الرعاية الطبية الآمنة والفعالة للمريض تشكل أهم الأولويات لدى كافة المتخصصين في مجال الرعاية الصحية، إذ لا ينبغي أن يعاني أحد نتيجة جروح مزمنة أو إصابة ناجمة عن عملية جراحية، لذا يعتبر الانفتاح وتبادل المعرفة المتعلقة بمعالجة الجروح، أمراً مهماً جداً لمعالجة المشاكل الناشئة عالمياً مثل القدم السكري والساق الوريدية والتجلطات الدماغية وتقرحات الضغط".

وامتدت أعمال المؤتمر ما بين 6 – 7 مارس في فندق "جميرا أبراج الاتحاد"، بحضور نخبة من كبار الخبراء بينهم المتحدث الرئيسي غاري سيبالد، أستاذ علوم الصحة العامة والطب في جامعة تورنتو؛ والبروفسور أفسانه ألفي، رئيسة مجلس إدارة الجمعية الكندية لرعاية الجروح ومدير برنامج الزمالة في جامعة تورنتو؛ والبروفسور سادنوري أكيتا، رئيس الاتحاد العالمي لجمعيات شفاء الجروح، والمدير الطبي لدى الأكاديمية الأسيوية لتقنية الجروح، والبروفسور ماركو رومانيلي، رئيس الاتحاد العالمي لجمعية شفاء الجروح.

وتبادل أكثر من 25 متحدث خبرتهم ودراساتهم السريرية مع زملاء من مختلف الاختصاصات في الطب، وطب الأقدام، وعلم التغذية، والأمراض الجلدية، وجراحة العظام، بالإضافة إلى جراحة الأوعية الدموية، والجراحة العامة والتجميل.

وغطى المؤتمر مجموعة من المواضيع ذات الصلة بمعالجة الجروح شملت إجراءات الوقاية والعلاج للحد من حالات الإصابة الناجمة عن العمليات الجراحية، ودور جمع البيانات في تحسين النتائج الخاصة بالمريض. كما شملت المواضيع الجانبية الفرق بين آفات الرطوبة وقرحة الضغط، وبدائل الجلد والطعوم، والجروح الشاذة، وتكلفة العناية بقرحة الضغط، وتبني نهجاً متعدد التخصصات، ودور القيادة، فضلاً عن التغيرات العالمية ومستقبل العناية بالجروح.

يُذكر أَن مدينة الشيخ خليفة الطبية بإدارة كليفلاند كلينيك تُعَدُّ أبرز المؤسسات الطبية التابعة إلى «شركة أبوظبي للخدمات الصحيّة» (صحة)، المنظومة المسؤولة عن إدارة الأنشطة العلاجية على امتداد المستشفيات والعيادات العامة في أبوظبي.
مشاركة:
طباعة
اكتب تعليقك
إضافة إلى عين دبي
أخبار متعلقة
الأخبار المفضلة